الخدمات الإلكترونية

افتتاح برنامج القيادة الحكومية النسائية

افتتحت وزارة شئون المرأة /الأربعاء/ الموافق 29/1/2014 بالتعاون مع مؤسسة إبداع برنامج " القيادة الحكومية النسائية " بحضور المستشار محمد عابد رئيس ديوان الموظفين العام , ومعالي وزير الشباب والرياضة د. محمد المدهون , ومعالي وزير شئون المرأة د. جميلة الشنطي , والأستاذة منى سكيك مدير عام التأثير والاتصال في وزارة شئون المرأة, وسط عدد كبير من الحضور , ووسائل الإعلام المحلية.

ويتضمن البرنامج إعداد كوادر قادرة على تلبية حاجات العمل ومواكبة التطورات والتغيرات المحيطة , كما وانه ينقل الخبرة من خلال الاحتكاك بذوي التجربة والاختصاص , ويطور من قدرات المتدربين ويصقل مهاراتهم الأدائية لينعكس ذلك على مجالات أعمالهم المختلفة بشكل ايجابي وفعال .

افتتحت معالي وزير شئون المرأة د. جميلة الشنطي الحفل بكلمة ثمنت من خلالها دور ديوان الموظفين العام في احتضانه للبرنامج ممثلاً برئيسه المستشار محمد عابد الذي لم يتوانى لحظة واحدة عن تنظيم هذا البرنامج , مؤكدة على أهمية هذا البرنامج الذي يرتقي بدور المرأة الفلسطينية في كافة المؤسسات الحكومية , وبالرغم من التحديات التي تواجه الحكومة الفلسطينية , وخصوصا الحصار الظالم المفروض على قطاع غزة من اجل زعزعة وإسقاط الحكومة الفلسطينية التي تلبي رغبات المرأة الفلسطينية  رغم الصعوبات المالية والاقتصادية من اجل النمو بها إيمانا منها بدور المرأة صاحبة العطاء الكبير.

من ناحيته أكد د. محمد المدهون وزير الشباب والرياضة والثقافة في كلمته على دور المرأة الفلسطينية في كافة المجالات وخصوصاً ميدان الجهاد والمقاومة في استحضار الذكرى العاشرة لاستشهاد المقاومة ريم الرياشي التي ضربت أعظم نموذج في العطاء والتضحية من أجل النصر والتحرير وكل أم قدمت أولادها في سبيل النصر, وقال : " إن المرأة الفلسطينية صاحبة الفضل في بناء المجتمع لان المرأة هي نصف المجتمع وهي تقوم بتربية النصف الآخر , وكان لزاما علينا الاهتمام بالمرأة لإخراج جيل قادر على الصمود والتحرير " .

" واستوصوا بالنساء خير " هكذا بدأ حديث المستشار محمد عابد رئيس ديوان الموظفين العام مؤكداً على أهمية عنصر المرأة الذي كان ولازال هو الأهم لذلك فان المؤسسات الحكومية في قطاع غزة تتمثل ب 50% من العنصر النسائي مقارنة بالدول الأخرى.

وقال عابد : " يأتي هذا البرنامج بناء على رغبة الكادر النسائي في المؤسسات الحكومية من اجل الارتقاء بالعمل الإداري النسائي وإعطاء أفضل ما لديهن في المجالات المختلفة , لإعداد جيل من القيادات المتوسطة التي تتصل بالوظيفة العامة ويكون مخرج هذا الجيل جودة الأداء الحكومي الذي يقدم للمواطن الفلسطيني ".

ورحب عابد بمثل هذه البرامج وأكد على أن ديوان الموظفين العام والعاملين فيه مستعدين دائماً لاحتضان وإتمام نجاح البرامج التدريبية التي من شأنها خدمة المجتمع الفلسطيني رغم من العوائق المادية والاقتصادية بفعل الحصار الظالم على قطاع غزة .